تأثير زيادة الوزن على الحامل والجنين

بواسطه محمد عبدالرؤوف الخميس , 5 نوفمبر 2020 ,10:34 ص

تأثير زيادة الوزن على الحامل والجنين


تأثير زيادة الوزن على الحامل والجنين، فمن الطبيعي أن تكتسب المرأة وزنًا زائدًا خلال الحمل، ويكون بالتزامن مع نمو الجنين، وهو أمر طبيعي للغاية ولا يوجد أي ضرر في ذلك، لكن هناك دراسات حديثة أثبتت أن زيادة الوزن بشكل مفرط خلال الحمل قد تسبب العديد من المخاطر على الأم وجنينها في نفس الوقت، وسوف تستعرضك معكِ لهلوبة مخاطر زيادة الوزن أثناء الحمل ومدي تأثيرها على صحتك وصحة جنينك، من خلال السطور التالية.

تأثير زيادة الوزن على الحامل والجنين:

أشارت الأبحاث المتخصصة إلى أن اكتساب الوزن أثناء الحمل بشكل مفرط يزيد من المخاطر الصحية على الأمهات وأطفالهن، ومع ذلك، يكتسب نصف الحوامل الكثير من الوزن، وفقًا لبحوث شملت نصف مليون امرأة في فترة الحمل، بحسب ما نشرته مجلة الجمعية الطبية الأمريكية "JAMA".

وحتى النساء اللواتي بدأن حملهن وهن في وزن صحي، اكتسبن الكثير من الوزن الزائد، لذلك حذر الخبراء من أن شعار "الأكل من أجل اثنين" هو شعار خطير، حيث لا تحتاج الحامل إلى تناول أي طعام إضافي لدعم نمو جنينها.

ووجدت الدراسة أن معظم الوزن الزائد يبدأ في الظهور خلال الأسبوع الـ 13 من الحمل، كما أن زيادة الوزن المفرطة كانت أكثر شيوعًا لدى النساء اللواتي حملن بأول طفل.

وقد ربطت الدراسة إلى أن اكتساب الوزن المفرط مرتبط بزيادة خطر الإصابة بمرض السكر أثناء الحمل، وارتفاع ضغط الدم وحدوث مضاعفات أثناء الولادة، ويمكن أن يؤثر أيضًا على صحة الطفل على المدى القصير أو مستقبلًا.

كما أن الأطفال المولودين لأمهات يعانين من السمنة المفرطة يزيد لديهم احتمال الإصابة بالتوحد بنسبة 36%، ويزيد احتمال إصابتهم بفرط الحركة بنسبة 62%، وفقًا لنتائج بحث تابع لجامعة فرجينيا كومنولث.

كما أن النساء الحوامل اللواتي يعانين من السمنة هن الأكثر عرضة لمضاعفات الولادة، بحسب دراسة أجريت من قبل المعاهد الوطنية للصحة.

وتشير إحدى الراسات إلى أن أطفال الأمهات اللواتي اكتسبن وزنًا زائدًا أثناء الحمل، هم الأكثر عرضة للإصابة بالبدانة في مرحلة الطفولة أو عند البلوغ.

مجموعة من النصائح للحصول على وزن صحي طوال فترة الحمل:

- زيادة الوزن أثناء الحمل يجعل من الصعب انقاصه بعد الولادة، حيث أن النساء اللواتي يكتسبن وزنًا أكثر مما يوصى به خلال الحمل، يحتفظن في المتوسط بوزن إضافي يعادل 4 كيلو جرام، خلال الأشهر الستة الأولى بعد الولادة، والأمر المقلق هو أن هذا الوزن الزائد يمكن أن يظل مع المرأة حتى بعد الحمل والولادة لفترة من الزمن.

- الحذر من اتباع حمية غذائية أثناء فترة الحمل لتجنب اكتساب وزن زائد، باعتبار أن ذلك قد يمنع الجنين من الحصول على ما يكفي من المغذيات اللازمة لنموه.

- في المقابل فإن عدم اكتساب وزن كاف أثناء الحمل، قد يعني أن هناك مشكلات ترتبط بوجود جنين بوزن أقل من المطلوب، أو باحتمال ولادة مبكرة.

- يوصي خبراء التغذية من أجل تجنب اكتساب وزن زائد، بتناول مجموعة متنوعة من الأطعمة المختلفة كل يوم للحصول على التوازن الصحيح من العناصر الغذائية التي تحتاجها الأم وطفلها.

- ينصح بضرورة التحدث إلى الطبيب لمعرفة مقدار الوزن المناسب للحصول على حمل صحي للمرأة وجنينها، فضلًا عن التواصل مع خبير في التغذية إذا لزم الأمر.

- يجب على المرأة متابعة وزنها قبل وأثناء الحمل لمعرفة أنماط زيادة الوزن، وما إذا كانت تسير وفقًا للمعايير الطبيعية، بالإضافة إلى ضرورة ممارسة بعض التمرينات التي لا تقل عن 150 دقيقة في كل أسبوع، مثل المشي والسباحة والتمارين الخاصة بالحمل.

 

موضوعات متعلقة:

5 نصائح لحمل آمن دون التعرض لإصابات

6 نصائح لانقاص وزن طفلك بطريقة صحية

اكاذيب عن الحمل والولادة لا تصدقيها



قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك