سلبيات الإنترنت.. إكتئاب وإدمان

بواسطه روضة إبراهيم الخميس , 15 أكتوبر 2020 ,3:40 م

سلبيات الإنترنت إكتئاب وإدمان


نقدم لكم سلبيات الإنترنت لمعرفة مخاطره على الصحة والمجتمع إذا زاد استخدامه عن الحد الطبيعي، فعلى الرغم من أن هذه الشبكة قد سهلت للجميع البحث عن أي نوع من المعلومات والوصول إليها، وجعلت العالم أشبه بالقرية الصغيرة، وسهلت طريقة التواصل بين جميع البشر من مختلف البلاد، إلا أن الإفراط في استخدامها يؤثر على الصحة والمجتمع بشكل واضح ومباشر.

ولتوخي الحذر من سلبيات الإنترنت على الصحة والمجتمع وعلى الأطفال، عليك تحديد وقت معين لاستخدام الإنترنت حتى لا تغوص فيه وتهدر الوقت في استخدامه دون الشعور بذلك، ومن خلال الموضوع التالي نخبركم بسلبيات الإنترنت.

سلبيات الإنترنت:

سلبيات الإنترنت

سرقة المعلومات الشخصية:

مع كثرة استخدام الإنترنت ومشاركة المعلومات الشخصية على مواقعه المختلفة، يسهل هذا على قراصنة الإنترنت سرقة المعلومات الشخصية واستخدامها في أغراض غير أخلاقية، وقد يؤدي هذا الأمر إذا تطور إلى التعرض للمسائلة القانونية.

العمل طوال الوقت:

بسبب أن الإنترنت أصبح موجودًا في كل مكان، فهذا يجعلك تنغمس في العمل في كل وقت، في مكان العمل وفي المنزل، حيث يصلك العديد من الرسائل على البريد الإلكتروني لأداء المهام الضرورية الخاصة بعملك، فتضطر لمواصلة العمل، وهذا يجعلك في ضغط نفسي مستمر بسبب العمل الدائم.

الاكتئاب والعزلة الاجتماعية :

يؤدي كثرة استخدام الإنترنت إلى العديد من المشاكل النفسية، أهمها الشعور بالاكتئاب، والعزلة الاجتماعية، والتوتر، والشعور بعدم الثقة في الآخرين، فالإنترنت يسبب الشعور بالاكتفاء بالواقع الإفتراضي، والبعد عن الأصدقاء الحقيقيين، والتواصل المباشر بالأشخاص، وهذا يؤدي مع الوقت إلى التفكك الأسري والعديد من المشاكل النفسية المعقدة.

الإدمان:

إن الإفراط في استخدام الإنترنت يؤدي مع الوقت إلى إدمان قضاء كل ساعات يومك عليه، دون الحاجة للتواصل مع الأشخاص، أو ممارسة أية هواية مفضلة، أو حتى الخروج للتنزه، فالأشخاص الذين يتعرضون لإدمان الإنترنت لا يتخيلون حياتهم بدونه.

تعرض الأطفال إلى محتوى غير مناسب:

عند السماح للأطفال بقضاء وقت طويل على الإنترنت واستخدامهم له لعدد ساعات طويلة من يومهم، هذا يجعلهم يتعرضون إلى محتوى غير مناسب مثل المواد الإباحية والعنيفة، فالإنترنت يعتبر أخطر وسيلة يتعامل معها الأطفال، فسوف يؤثر على أخلاقهم وتربيتهم، فلابد من تحديد وقت محدد لاستخدامه وذلك بمراقبة من الأهل، لعدم التعرض لمحتوى غير مناسب وغير لائق.

الإصابة بالمشاكل الصحية:

كثرة استخدام الإنترنت يؤدي مع الوقت إلى الإصابة بالعديد من الأمراض الصحية، منها السمنة المفرطة، ومشاكل في البصر، وآلام في الرقبة، والعديد من المشاكل في العمود الفقري كالتصلب، كما أنه يؤدي إلى حدوث مشاكل بالرسغ.

شراء أشياء دون الحاجة لها:

إن الإنترنت سهل على الجميع التسوق الإلكتروني دون الحاجة إلى التنزه والخروج، وهذا جعل الجميع يستسهلون عملية الشراء ويقدمون على شراء العديد من الأشياء حتى غير المفيدة، فنجد أن العديد من الأشخاص ينفقون أموالهم في شراء أشياء دون الحاجة لها من الأساس.

 

موضوعات متعلقة:

تعرفي على مخاطر الإنترنت على الصحة والمجتمع



قولى رأيك