7 دلائل على الوقوع في الحب من طرف واحد

بواسطه علياء المحمدى الأربعاء , 4 مارس 2020 ,12:16 م

7 دلائل على الوقوع في الحب من طرف واحد


7 دلائل على الوقوع في الحب من طرف واحد، ويعد هذا الشعور هو الأصعب والأكثر إيلامًا بين أنواع الحب، حيث تستنزف طاقة وسعادة الشخص، وغالبًا ما ينتهي نهاية غير سعيدة.

وفي بعص الأحيان قد يُخيل لك أن الطرف الآخر يبادلك الحب من خلال تلميحات بسيطة، لهذا ينبغي عليكِ أن تعرفي جيدًا ما إذا كان الحب متبادلًا أم من طرف واحد فقط، ولتحقيق ذلك تقدم لكِ لهلوبة بعض العلامات الواضحة للوقوع في الحب من طرف واحد، فإذا وجدتها يجب أن تهربي من هذه العلاقة بسرعة.

علامات الوقوع في الحب من طرف واحد:

- الارتياح:

إذا لاحظتِ أنك الطرف الوحيد الذي يرتاح إلى الحديث والحكايات مع الطرف الآخر وأنك فقط من تشاركينه قصصك وذكرياتك، فأنت فقط من تحبينه.

- الاشتراك في التجمعات:

حين تقعين في الحب، سيكون لديكِ الرغبة دومًا في مشاركة الطرف الآخر كل شيء تحبينه، كتقدميه إلى أصدقائك وإدخاله ضمن دائرة معارفك، لكن إذا شعرتِ أنه لا يبذل مجهودًا في محاولة أن يكون ضمن دائرتك الاجتماعية فهذه علامة على أن العلاقة بينكما ليست كاملة.

- التهرب:

إذا كان الطرف الثاني يهرب من الالتزام بخططكما معًا، أو أنكِ الطرف الوحيد الذي يهتم ويخطط للمقابلات، فكل هذه الأشياء لا تعني إلا أن هذه العلاقة ناقصة.

- القلق والتوتر والإرهاق:

حين تكون العلاقة من طرف واحد دائمًا ما يشعر الشخص المحب بالقلق من تصرفاته، هل ستنال إعجاب الطرف الثاني أم لا، وهل ستلفت نظره أم لا، وهذا يشعره بعد فترة قصيرة بالإرهاق النفسي ونفاذ الطاقة، لأنه يمنح الكثير من المشاعر ولا يأخذ شيئًا في المقابل.

- الأعذار:

إذا لاحظتِ أنك الطرف الوحيد في هذه العلاقة الذي يلتمس الأعذار دائمًا وهو لا يبذل حتى مجهود لاعتذار لكِ.

- الأولويات:

إذا كان وجودك أو خططك أو اهتماماتك ليست من ضمن أولوياته، حتى حين تخبرينه بشيء يسمع منه ما يريده فقط أو ما يعجبه، هنا يجب أن تعرفي أن هذه العلاقة من طرف واحد فقط.

- الاستقرار:

إذا شعرتِ أنك غير مستقرة في العلاقة، وأنك في يوم تشعرين بالارتياح وفي اليوم التالي تشعرين أنك في خطر، اعرفي إذًا أن هذه العلاقة من طرف واحد وغير حقيقية.

 



قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك