5 نصائح لحمل صحي بعد تجربة الإجهاض

بواسطه شيرين مصطفى الثلاثاء , 9 فبراير 2021 ,10:48 ص

5 نصائح لحمل صحي بعد تجربة الإجهاض


5 نصائح لحمل صحي بعد تجربة الإجهاض، فلا شك من أن تعرضك للإجهاض يعد صدمة بالنسبة للحامل، وقد ينتج عنها أيضًا بعض المشاكل الأخرى في حياتها، الأمر الذي يؤثر سلبًا على حالتها النفسية.

وقد أثبتت بعض الدراسات المختصة أن هناك حوالي 40% من النساء يتعرضن للإجهاض، فإذا تعرضتي لهذه التجربة في حملك السابق، وحملت مجددًا، فهناك مجموعة من النصائح التي عليكِ الالتزام بها للحفاظ على حمل صحي وسليم، تعرفي عليهم من خلال سطور لهلوبة المقبلة.

5 نصائح لحمل صحي بعد تجربة الإجهاض:

1- المتابعة مع الطبيب:

إذا كنتِ قد تعرضتي لحالتين أو أكثر من الإجهاض المتكرر، يجب أن تتابعي حالتك مع الطبيب المختص، فقد تكون هذه المشكلة وراثية، وقد يكون لها أسباب أخرى، مثل تهالك جدار الرحم.

2- معرفة المخاطر المحتملة:

من المخاطر المحتملة هو تجاوزك سن الـ 35 سنة، وكنت امرأة مدخنة أو تعانين من مشاكل صحية مستمرة، فإن هذا قد يقلل من الخصوبة لديك، ويرفع معدل تعرضك للإجهاض.

3- التعامل مع مشاعرك:

إذا تعرضتي للإجهاض من قبل، فمن الطبيعي أن تشعري بالتوتر والقلق وتصبح مشاعرك مضطربة من سعادتك بحملك، وفي نفس الوقت خوفك من الإجهاض، لهذا عليكِ مشاكرة زوجك كل شيء، وبالمشاعر التي تعتريك حتى تتجاوزيها، وإذا لم تستطيعي تجاوزها فعليكِ بزيارة طبيب نفسي.

4- الاهتمام بالنفس:

من المهم أن تهتمي بنفسك بعد الإجهاض، وخصوصًا بعد حدوث الحمل مجددًا، تكلمي مع الطبيب المختص إذا كنتِ في حاجة لأي نوع من الدعم للتعامل مع حزنك، تذكري دائمًا أن طلبك للمساعدة ممن حولكِ هو تصرف صحيح.

فلقد أكدت بعض الدراسات أن النساء اللاتي يلجأن إلى المشورة النفسية في حالات الحمل بعد الإجهاض، لديهن القدرة على التعامل مع مشاكل الإجهاض بطريقة أفضل بكثير، كما أن حملهن يكون آمنًا بالمقارنة مع غيرهن من النساء.

5- لا تفقدي الأمل أبدًا:

وفقًا للدراسات المتخصصة، ينبغي على المرأة أن تتوقع لنفسها تجربة حمل ناجحة، حتى إذا تعرضت للإجهاض أكثر من مرة، فلابد أن تبقى على أمل، وتخطط لحياة طفلها القادم.



قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك