أهمية نوم الأطفال حديثي الولادة في نفس غرفتك

بواسطه روضة إبراهيم الاحد , 5 سبتمبر 2021 ,4:15 م

أهمية نوم الأطفال حديثي الولادة في نفس غرفتك


تعرفي معنا في لهلوبة على أهمية نوم الأطفال حديثي الولادة في نفس غرفتك، فإذا كنتِ أمًا لأول مرة لطفل رضيع، فأنتِ بالتأكيد قد سمعتي عن ضرورة تعود الطفل على النوم بمفرده في غرفة مستقلة، حتى لا يتسبب في إزعاجك أثناء النوم ليلًا، هذا بالتأكيد صحيح، ولكن ليس في الشهور الأولى من عمره، حيث ينصح بنوم الأطفال حديثي الولادة في سرير نقال متحرك منفصل، بنفس الغرفة بجوار الأم، في الشهور الاولى من عمره، من 6 إلى 12 شهرًا.

كما يوصي أطباء الأطفال بضرورة أن تنام الأم مع طفلها في نفس الغرفة، بسرير آمن له بجوار سريرك للسنة الأولى من العمر، أو على الأقل خلال الأشهر الستة الأولى، فلقد ثبت أن هذا النوع من المشاركة في الغرفة، يمكن أن يقلل من خطر الموت المفاجئ غير المتوقع في الأطفال (SUDI) بما في ذلك متلازمة موت الرضع المفاجئ (SIDS) وحوادث النوم المميتة.

ومن خلال هذا الموضوع، نخبركم بأهمية نوم الأطفال حديثي الولادة في نفس غرفة الأم، وخاصة في السنة الأولى من عمرههم.

أهمية نوم الأطفال حديثي الولادة في نفس غرفتك:

أهمية نوم الأطفال حديثي الولادة في نفس غرفتك

1- عندما ينام طفلك في سرير أطفال آمن بجوار سريرك، فإن هذا يقلل من خطر الموت المفاجئ غير المتوقع عند الرضع (SUDI) بما في ذلك SIDS وحوادث النوم المميتة.

2- يمكن أن يسهل نوم طفلك في سرير بنفس غرفتك، الاستجابة عندما يحتاج الطفل إليكِ في الليل، والاطمئنان عليه أثناء ساعات الليل.

3- إن نوم طفلك في سرير أطفال في غرفتك يمكن أن يسهل على البالغين الآخرين تهدئة الطفل في الليل بدلًا عنك، إذا احتاج لهذا.

4- عند نوم طفلك حديث الولادة في سرير إلى جانبك، يمكنك أن تكوني قريبة وتستجيبي لما يحتاج بسرعة عندما يستيقظ طفلك.

5- يصبح من الأسهل إرضاع طفلك عندما يستيقظ في الليل، وذلك عندما ينام إلى جوارك في نفس الغرفة.

ويقول الأطباء أن مشاركة الغرفة في أسرة منفصلة لها العديد من المزايا مقارنة بالنوم في سرير مشترك مع الطفل:

1- الحصول على نوم أفضل، فينام الأطفال بشكل خفيف جدًا، ويمكن أن تؤدي حركاتهم إلى إزعاج أحد الوالدين الذي ينام في نفس السرير.

2- إذا اعتاد الأطفال على الاستقرار في أسرتهم الخاصة، فمن الأسهل عليهم النوم بعيدًا عن والديهم في سن أكبر.

3- من الأسهل تعويد الأطفال على النوم في أسرتهم الخاصة، منذ الصغر، بدلاً من تغيير روتين النوم في مرحلة لاحقة، ويكون هذا أصعب.

إذا كان طفلك ينام في غرفة منفصلة عنك، فافحصي طفلك بانتظام للتأكد من بقاء الطفل على ظهره ورأسه بوضح صحيح، إلى جانب ضرورة إبقاء وجهه مكشوفًا، ويمكن للأطفال الذين يستطيعون التدحرج أن يجدوا أوضاع نومهم الخاصة، لكن يجب أن يناموا على ظهورهم.

يجب أن ينام طفلك دائمًا في سرير أطفال آمن، سواء كان الطفل ينام في غرفتك أو في مكان آخر، فمقاعد السيارة، وعربات الأطفال، والنطاطات، والأراجيح الشبكية، وأكياس القماش، والأرائك والوسائد ليست بيئات نوم آمنة. لا يجب أن تضعي طفلك لينام في أماكن مثل هذه.

 

موضوعات متعلقة:

كل ما تودين معرفته عن استحمام الأطفال حديثي الولادة عدد المرات ونصائح لتجنب المخاطر

5 أعراض لإصابة الأطفال حديثي الولادة بالصفراء

دليلك الشامل للعناية بحديثي الولادة الأمومة أصبحت أسهل

متى يقدم الماء للأطفال حديثي الولادة؟



قولى رأيك