5 أطعمة يجب تناولها لممارسة الجنس بشكل أفضل

بواسطه هند جمال الخميس , 6 مايو 2021 ,11:55 ص

5 أطعمة يجب تناولها لممارسة الجنس بشكل أفضل


5 أطعمة يجب تناولها لممارسة الجنس بشكل أفضل، هذه هي الأطعمة التي يتناولها الناس قبل ممارسة الجنس وبعده، لكن هل هناك خيارات أفضل؟، هذا ما سوف نتناوله بالشرح في السطور التالية.

فلقد حلل Lifesum، وهو تطبيق شهير لتتبع الصحة ومقره في السويد، بيانات المستخدم لمعرفة الأطعمة الأكثر شيوعًا لتناولها قبل وبعد ممارسة الجنس (في غضون ساعتين أو أقل)، وجاءت البيانات من ألمانيا وفرنسا والسويد وإيطاليا والولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

ومن بين 2563 نوعًا من الأطعمة التي تم تتبعها، كانت الشوكولاتة هي الأكثر شيوعًا، أما عن باقي أكثر الأطعمة شيوعًا بالترتيب فكانت:

- طماطم.

- خبز.

- تفاح.

- بطاطس.

- قهوة.

- موز.

- خمر.

- جبنة.

- فراولة.

تجنب الجبن والخبز:

فعلى الجانب المباشر للأشياء، لا يهضم الجبن والخبز أو يمتص جيدًا في الجسم، حيث تحتوي على نسبة عالية من FODMAP (السكريات قليلة التخمير، السكريات الثنائية، السكريات الأحادية، والبوليولات)، وهذا يعني أنه قد ينتج عنهما مستويات عالية من الغازات أو التشنجات.

وتقول فريدا هارجو، أخصائية التغذية في Lifesum، إنها لم تتفاجأ بالنتائج، حيث تعتبر كلًا من الشوكولاتة والطماطم وجبات خفيفة مريحة وغنية بالهرمونات والفيتامينات التي تمنح الجسم شعورًا بالسعادة.

لكن هل هذه الأطعمة لها مزايا؟

توضح هارجو: "الشوكولاتة مليئة بأنانداميد وفينيل إيثيل أمين، وهما مكونان يتسببان في إفراز الجسم للهرمونات السعيدة المعروفة باسم الإندورفين"، ومع ذلك، فقد حذرت من أنه بسبب احتواء الشوكولاتة على ميثيل زانثين، فإن فوائدها النشطة تكون قصيرة الأمد، أما بالنسبة للطماطم، فبحسب رأيها، فمن المرجح أن يقوم الناس بتسجيلها قبل وبعد ممارسة الجنس لأنها سهلة الأكل في كل وجبة.

ومن المثير للاهتمام، أن 4 من بين أكثر 10 أطعمة يتم تتبعها واستهلاكها قبل ممارسة الجنس وبعده تُعرف بالمنشطات الجنسية (الشوكولاتة والبطاطس والقهوة والموز)، لكن هارجو يشير أيضًا إلى حقيقة أنه نظرًا لاستهلاك هذه الأطعمة بعد ممارسة الجنس، فمن المرجح أن الناس لم يتناولوها بقصد تعزيز الرغبة الجنسية.

وحول ذلك تقول هارجو: "غالبًا ما نجهل تأثير الطعام على الجسم والعقل"، ولذلك ننصح أن تكون منتبهًا لكيفية تأثير بعض الأطعمة على رغبتك.

إذن ماذا يجب أن نأكل؟

في حين أن العلاقة العلمية التي تقف وراء تحفيز المنشطات الجنسية ضعيفة، فإن ما نعرفه هو أن اتباع نظام غذائي صحي يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بضعف الانتصاب والضعف الجنسي لدى الإناث.

وتقول إيلينا لو، طاهية ومدربة الصحة الغذائية في Your Food as Medicine، إن هناك عددًا من الأطعمة التي يمكن أن تعزز حياتك الجنسية بالفعل، ويمكنهم القيام بذلك عن طريق الحفاظ على صحة قلبك وضخ الدم إلى الأماكن الصحيحة، وتوصي "لو" بدمج هذه الأطعمة الخمسة في روتينك اليومي لتجعلك تشعر بالراحة والاستعداد لغرفة النوم.

1- بذور الكتان المطحونة:

بذور الكتان

ويُعرف هذا الطعام الخارق بخصائصه الغنية بمضادات الأكسدة وزيادة تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية، وتحتوي بذور الكتان على قشور بها مواد كيميائية شبيهة بالاستروجين، ولها خصائص مضادة للفيروسات والبكتيريا ومضادة للسرطان.

وتعتبر بذور الكتان أيضًا مصدرًا جيدًا لما يلي:

- الاحماض الدهنية أوميجا 3: يمكن أن تحسن صحة القلب والأوعية الدموية، بالإضافة إلى الرغبة الجنسية.

- ارجينين: يمكن أن يعزز هذا المصدر من الأحماض الأمينية تدفق الدم ويحافظ على صحة الحيوانات المنوية.

 2- المحار:

محار

هذه المأكولات البحرية الرقيقة غنية بالزنك، وهو معدن رئيسي للنضج الجنسي، ويساعد الزنك جسمك على إنتاج هرمون التستوستيرون، وهو هرمون مرتبط بالرغبة الجنسية، كما أنه يساعد على تخليق هرمونات الغدة الدرقية الضرورية للحصول على الطاقة.

بالطبع، لا يمكنك توقع نتائج فورية بمجرد تناول ستة محار نيئ، لكن المحار يحتوي على العناصر الغذائية الضرورية للوظيفة الجنسية.

3- بذور اليقطين:

بذور اليقطين

وهي مثل المحار، معبأة بالزنك، كما أنها مصدرًا كبيرًا للماغنيسيوم، وتحتوي على مضادات الأكسدة، وخافضة للضغط، ومغذيات واقية للقلب، وكلها ضرورية للصحة الجنسية المثلى.

وقد تساعد أحماض أوميجا 3 الدهنية في بذور اليقطين في صحة أمراض النساء والبروستاتا، حيث من المعروف أن أوميجا 3 تقلل الالتهاب في الجسم.

وبذور اليقطين غنية بما يلي:

- الحديد ضروري للشعور بالحيوية.

- الزنك المرتبط بتقوية المناعة.

- الماغنيسيوم ضروري للاسترخاء

4- بذور الرمان:

بذور الرمان

تعتبر بذور الرمان غنية بمادة البوليفينول، وهي مركبات مرتبطة بانخفاض مخاطر ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والسكتة الدماغية، ويُعتقد أيضًا أنها تعمل على استرخاء الأوعية الدموية وزيادة توصيل الدم إلى المخ والقلب.

وإذا كانت مادة البوليفينول يمكن أن تساعد في زيادة الدم إلى هذه الأجزاء، فلماذا لا تنتقل إلى الأجزاء الأخرى أسفل محيط الخصر أيضًا؟.

وتحتوي بذور الرمان على نسبة عالية من:

- البوليفينول، الذي يمكن أن يحمي جهازك المناعي ويحسن مزاجك.

- المغذيات الدقيقة، التي توفر اللبنات الأساسية لصنع الهرمونات الجنسية.

- الفلافون، وهي مهمة لصحة الانتصاب.

- فيتامين سي الذي يقلل من التوتر ويمنحك القدرة على التحمل

5- الأفوكادو:

افوكادو

لنبدأ بحقيقة ممتعة: كلمة "الأفوكادو" مشتقة من كلمة الأزتك التي تعني "الخصية".

وبغض النظر عن الحقائق الممتعة، فإن الأفوكادو مفيد حقًا للخصيتين، أو على الأقل ما يخرج منها، ويعتبر الأفوكادو متعدد الاستخدامات وغنيًا بفيتامين هـ، وهو أحد مضادات الأكسدة الرئيسية التي تعمل على توسيع الأوعية الدموية، مما يقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وقد يقلل أيضًا من تلف الحمض النووي للحيوانات المنوية.

والأفوكادو غني أيضًا بما يلي:

- فيتامين ب 6 الذي يساعد في الحفاظ على توازن الجهاز العصبي.

- البوتاسيوم، الذي يقوي الرغبة الجنسية والطاقة.

- حمض الأوليك الأحادي غير المشبع، الذي يدعم الدورة الدموية ويجعل قلبك صحيًا.

 

موضوعات متعلقة:

فوائد سمك السردين للجنس

فوائد بذور الشيا للجنس

فوائد القرنفل تحت اللسان للرجال منشط جنسي من الطبيعة

14 فائدة للبروكلي تجعله الحل المثالي لمشاكل الرجل الجنسية



قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك