تجميد عصب الجوع.. علاج جديد وآمن للقضاء على السمنة

بواسطه سهام مسلم الثلاثاء , 3 يوليو 2018 ,1:33 م

تجميد عصب الجوع علاج جديد وآمن للقضاء على السمنة


تجميد عصب الجوع علاج جديد وآمن للقضاء على السمنة، حيث أصبحت مكافحة السمنة وفقدان الوزن مصدر قلق كبير للباحثين لإيجاد حلول علاجية فعالة، وقد قام الباحثون مؤخرًا بإجراء تجارب لتجميد العصب الذي ينقل إشارات الجوع عندما تصبح المعدة فارغة إلى المخ، وكانت النتائج حاسمة.!

إن تجميد العصب الذي ينقل علامات الجوع إلى المخ يمكن أن يساعد المرضى الذين يعانون من السمنة المنخفضة إلى المتوسطة على فقدان بعض من وزنهم، وذلك وفقًا للدراسة التي قدمت في الاجتماع السنوي لجمعية الأشعة التداخلية، وقد اعتبرت هذه المعالجة مجدية في مرحلتها التجريبية.

كما أجرى باحثو جامعة إيموري في الولايات المتحدة دراسة على 10 من المرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة مع مؤشر كتلة الجسم ما بين 30 و37، وبعد التجربة، تم متابعة المرضى لمدة 90 يومًا ووجدت فائدة التجربة.

تجميد العصب فعال في مكافحة الجوع:

أثناء العملية الخاصة بتجميد العصب، يدخل أخصائي الأشعة إبرة في ظهر المريض مسترشدًا بالصور المرسلة بواسطة الماسح الضوئي المقطعي، ويستخدم غاز الأرجون لتجميد العصب المعروف بأسم الجذع المهبلي الخلفي، هذا العصب في قاعدة المريء هو أحد الآليات التي تخبر المخ أن المعدة فارغة.

وأظهرت الدراسة أن جميع المرضى تمكنوا من تقليل شهيتهم وتمكنوا من إنقاص أوزانهم بنحو 3.6٪ من الوزن الأصلي لأجسامهم.

"كذلك أظهرت الدراسات الطبية أن معظم برامج إنقاص الوزن غير مجدية وغير فعالة، حيث يميل الناس في هذه البرامج الخاصة بإنقاص الوزن إلى الحد من استهلاكهم للطعام، ولكن عندما تصبح المعدة فارغة، يتحرك الشخص ليشبع رغبته في الطعام "وهذا الفعل بيولوجي طبيعي"، ولكن فقط للحد من قوة إشارات الجوع المرسلة إلى المخ لابد من توفير حل مستدام جديد.

لحل المشكلة الصعبة المتعلقة بعلاج السمنة المتوسطة، يقول الدكتور ديفيد Prologo، أخصائي الأشعة التداخلية في جامعة إيموري والمؤلف الرئيسي للدراسة، بعد نجاح هذه الدراسة في مراحلها الأولية، سيتم اختيار عدد أكبر من المرضى على نطاق أكبر لهذه العملية لفحص فعاليتها واستدامتها.


موضوعات متعلقة:

رجيم السوائل للتخلص من دهون البطن فى يوم واحد فقط

نظام رجيم للتخلص من دهون الأرداف

نظام غذائي للتخلص من دهون البطن في أسبوع واحد فقط



قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك