في ليالي الدراسة الطويلة.. معلومات تريح أعصابك في معركة خضوع طفلك للنوم

بواسطه إسراء صادق الاحد , 7 أكتوبر 2018 ,8:14 ص

في ليالي الدراسة الطويلة معلومات تريح أعصابك في معركة خضوع طفلك للنوم


 في ليالي الدراسة الطويلة.. معلومات تريح أعصابك في معركة خضوع طفلك للنوم،  الوقت اللي بينتهي فيه اطفالك من واجباتهم المدرسية ووجبة العشاء وانشطة اليوم، وبيوصلوا لمعاد نومهم، دي في الاغلب بتبقى اسعد لحظة في يومك وكمان الاصعب، خصوصًا لو كان طفلك بيعاني من صعوبة في النوم او من الارق لأي سبب من الاسباب، علشان كده قدمت خبيرة الابوة والامومة ديبورا جيلبوا، بعض المعلومات والارشادات اللي بتساعد اعصابك تكون في اهدى في الفترة دي، اعرفيها مع لهلوبة في السطور اللي جاية: 
 
-هناك معدل مثالي لعدد ساعات النوم:  
الاكاديمية الامريكية لطب النوم اشارت الى ان معدل ساعات النوم اللي بيحتاجها الطفل في سن المدرسة بتتراوح بين 9 لـ 12 ساعة، واي عدد ساعات قريب من المعدل ده بيكون كافي وجيد للطفل، فلا داعي للقلق الزايد لو نقصت ساعة عن النوم في احد الليالي. 

- النوم مهم ولكن تمضية كافي مع الابوين اكثر اهمية: 
صحيح حصول طفلك على عدد ساعات كافية من النوم امر مهم وبيأثر على درجة انتباهه وتركيزه خلال اليوم الدراسي، لكن تقضيته لوقت كبير مع الام والاب والقيام بأنشطة مختلفة معاه شيء مهم جدًا وبيأثر على شخصيته بشكل عام، علشان كده بينصح ببعض المرونة يعني مثلًا لو في يوم قررتي تأخري معاد نومه علشان تقروا قصة مع بعض ده بيكون شيء ايجابي جدا بالنسبة لطفلك. 


-هل في علامات لحصول طفلك على عدد ساعات نوم كافية أو لأ؟: 
مش كل الاطفال بيحتاجوا نفس عدد ساعات النوم علشان يحصلوا على تركيز كامل، بس انتي تقدري تعرفي طفلك نام كفاية ولا محتاج لعدد ساعات أكبر، عن طريق انك تلاحظي بطء حركته أو عدم تركيزه او انتباهه او تغيير شهيته، وعلى أساس الأعراض دي بتحاولي تفكري في طرق تنظم وقته وتعطي له عدد ساعات كافية. 

- النوم مش بالعافية: 
بلاش تقلقي لو طفلك فضل في السرير فترة طويلة بدون نوم، واتأكدي انه طالما الطفل مفيش في سريره شيء يشغله زي لعبة أو موبايل بعد فترة من الوقت هيخضع للنوم لا محالة، علشان كده مفيش اي داعي اننا نأنبه او نستخدم العنف معاه واللي طبعا عمره ما بيكون سبب انه ينام اصلا.

 



قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك