التحليل النفسي للمتحرش الجنسي

بواسطه سهام مسلم الإثنين , 2 ديسمبر 2019 ,11:37 ص

التحليل النفسي للمتحرش الجنسي


التحليل النفسي للمتحرش الجنسي، فالتحرش الجنسي بات منتشرًا في كل وقت وأي مكان، ويعتبر من أكثر المشاكل النفسية التي تواجه الفتيات، لأنه يسبب لهم ذكرى سيئة تستمر لفترة طويلة ويقلق الفتاة التي تتعرض لمثل هذا الفعل المشين من أي تصرف ذكوري حتى لو عفوي، وللتعرف أكثر عن هذا الموضوع، تدعوكِ لهلوبة لمتابعة هذا الموضوع.

التحليلات النفسية لشخصية المتحرش أثبتت أن أسباب سلوكه هي:

الشعور بالقوة:

يرى المتحرش الفتاة ضعيفة ولا تملك أي سلطة في تغيير الأوضاع من حولها، وهنا يبدأ بفرض قوته في أن يفعل أي شيء يريده بدون أي تردد.

سلاح الصمت:

معظم ضحايا التحرش يلتزموا الصمت، لقلة الثقة بالنفس والخوف من التحدث عن ما حدث لهم لأقرب الناس تجنبًا لـ"الفضيحة"، وهذا سلاح قوي للمتحرش.

العنف والسلطة:

أثبتت الدراسات أن واحدة من بين 10 سيدات تتعرض للاغتصاب أو التحرش، في حين أن نصف المتزوجات يتعرضن للضرب العنيف، والسبب أن الرجل يشعر أن سلطته أعلى وله الحق في التصرف بأي طريقة يحبها.

الخوف من المنافسة:

عمل المرأة يعرضها لأنواع كثيرة من التحرش، لأن الرجل يشعر أن له منافس قوي ويجب أن يستعيد سيطرته بأي شكل، ويستخدم التحرش كوسيلة سهلة يزعج بها الأنثى وترضي غروره وإحساسه بالنقص.

سلوك مكتسب:

تشير الدراسات العلمية إلى أن واحدًا من كل 5 أطفال تعرضوا للتحرش، يمارسون ذلك السلوك السيء بعد البلوغ، نتيجة للأفكار الخاطئة وغير الصحية عن العلاقة الجنسية.

العنف الأسري:

مشاهد العنف الأسري تظل في ذاكرة الطفل حتى بعدما يكبر، وتدفعه لمعاملة الفتيات بعدوانية وارتكاب أفعال جنسية عنيفة مثل التحرش والاغتصاب.

 

موضوعات متعلقة:

نصائح لحماية نفسك من أي اعتداء أو تحرش

كيف تكتشفين تعرض طفلك للتحرش الجنسي في المدرسة؟

للتحرش 5 أنواع اعرفيها واتعلمي طرق للدفاع عن نفسك



قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك