Met Gala 2018 بلمسة كاثوليكية جديدة

بواسطه علياء المحمدى الثلاثاء , 8 مايو 2018 ,4:17 م

Met Gala 2018 بلمسة كاثوليكية جديدة


يعتبر حفل "met gala" حفل خيري من أهم الأحداث في عالم الأزياء ويقام في نيويورك لجمع التبرعات لمعهد الفن والأزياء في المدينة نفسها، وتقام الحفلة سنويًا في موعد افتتاح هذا المعهد في شهر مايو، ويكون الحفل عبارة عن معرض للأزياء الجديدة والمختلفة يشارك فيه كل دور الأزياء الكبيرة ويختاروا عامل مشترك كل عام يتكرر في التصميمات.

وهذا العام اختارت دور الأزياء أن يكون العامل المشترك في التصميمات هو اللمسة الكاثوليكية من حيث الصلبان وصور القديسين والعذراء مريم وبعض الرموز المسيحية المقدسة التي تزين بها النجوم، وفي هذا الموضوع نشاهد ملابس النجوم لهذا اليوم.

أكثر الأزياء التي كانت لافتة للنظر هي ما ظهرت به النجمات ريهانا وكيتي بيري ولانا ديل راي حيث ارتدت لانا ديل راي وريهانا ملابس كاثوليكية للغاية تشبه الأزياء الكنيسية، فارتدت ريهانا فستان له تاج يشب ملابس الباباوات أما لانا ديل راي فارتدت فستان يشبه ملابس القديسين وظهرت برفقة النجم جاريد ليتو الذي ارتدى ملابس كاثوليكية مرصعة بصور ورموز مسيحية مقدسة بالاضافة إلى أنه طالما تم تشبيهه بالمسيح، أما كيتي بيري فخطفت الانظار بزي الملائكة التي ارتدته حيث ارتدت فستان له أجنحة ضخمة جعلت كل العيون تتركز عليها.

أما بقية النجمات مثل جينفر لوبيز وكيم كارداشيان وبيلا حديد وغيرهن فارتدين فساتين بسيطة في المجمل وحملت رمز الصليب عليها حتى لا يخرجن عن روح الحفل، واتفق معهم الرجال في هذا حيث ارتدوا بدلًا تحمل الصليب في تطريزها وعلى رأسهم المطرب فاريل ويليامز.

واختارت بعض النجمات مثل جريتا جيرويج أن ترتدي ملابس الراهبات بدون تطريز أو أي رموز فالزي وحده كافي ومناسب لجو الحفل.

في حين ارتدت النجمات أريانا جراند واميليا كلارك نجمة مسلسل صراع العروش Game of thrones وستيلا ماكسويل ملابس حملت رسوم كاثوليكية تعود للعصر الفني القديم.

كما اختارت النجمة بريانكا شوبرا الهندية وزيندايا أن يرتدين ملابس تشبه ملابس المحاربين الصليبين القدماء.

وعلى عكس اختها ارتدت جيجي حديد ومعها النجمة بلايك لايفلي وغيرهن ملابس لا تحمل سمة الحفل، ولكنهن احتفظن بالاناقة والابهار في اختيار ازيائهن.

 

 



قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك